رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأحد 09 أغسطس 2020 الموافق 19 ذو الحجة 1441
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«ألغاز الخطيب».. صديق عمره احترف ورفض دعوته لمباراة اعتزاله

الجمعة 03/يوليه/2020 - 08:49 م
الخطيب
الخطيب
وائل توفيق
طباعة
حكى لاعب نادي الزمالك ومنتخب مصر فاروق جعفر أنه حزن كثيرًا لعدم دعوته لمباراة اعتزال أقرب أصدقائه، محمود الخطيب.

كان جعفر نوى الاحتراف في فترة السبعينيات، وقت أن بزغ نجمه، لكن تمسك نادي الزمالك وجمهوره به في تلك الفترة منعه من تحقيق حلمه، لكنه لم ييأس.

قال "جعفر" في حوارات عدة، إن هناك بعض اللاعبين من جيله كان بإمكانهم اللعب في دوريات كبرى في العالم، أما هو شخصيًا، فكانت لدية عدة عروض في السعودية وألمانيا والنمسا، لكن إدارة نادي الزمالك رفضت إعطاءه الاستغناء الخاص به ليحصل على أية فرصة للاحتراف.

استغل فاروق جعفر أن الدوري الأمريكي غير تابع للاتحاد الدولي، فيمكنه أن يلعب في إحدى فرقه دون الحصول على الاستغناء أو إذن من نادي الزمالك، وبالفعل سافر وقضى عامًا كاملًا، وأدى أداءً جيدًا مع نادي كوزموس، لكن انضمام الدوري الأمريكي للاتحاد الدولي لكرة القدم حال دون إكمال رحلة الاحتراف.

بالإضافة لعوامل أخرى، وفاة شقيقته ومرض والدته، عاد فاروق جعفر إلى مصر مرة أخرى، للعب لنادي الزمالك.

كان محمود الخطيب من أقرب اللاعبين لفاروق جعفر، لكن "الخطيب" لم يرسل دعوة في مباراة اعتزاله لفاروق جعفر الذي لم يعرف سبب ذلك، يقول في برنامج "حوار صريح جدًا: " تحدثت في الصحف وقتها، وقلت بيني وبين الخطيب عيش وملح، وهو من أقرب الناس ليا، وبالنسبة لي أكبر من أخ، ومش عارف مبعتليش دعوة ليه، وكنت أنا وهو فى مدرسة داخلي مع بعض لحد ما هو راح معهد تعاون، وأنا رحت الكلية، لكن برضه اللي بيني وبينه مش دعوة، اللي بينا أكبر من كده أوي".