رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 04 ديسمبر 2020 الموافق 19 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

آخرها «كورونا».. أوبئة فتاكة ضربت الغرب

الأحد 05/أبريل/2020 - 07:56 م
كورونا
كورونا
أبوزيد على
طباعة
بات العالم أكثر تخوفًا من المستقبل، خاصة وبعد انتشار فيروس كورونا، فيما أصبحت أوروبا والولايات المتحدة بؤرة فيروس كورونا المستجد بعد ظهوره لأول مرة في الصين التي بدأت تتعافى منه، حيث سجلت الدول الغربية أعلى معدلات من حيث الوفيات والاصابات بالوباء حتى الآن.

وفي هذا التقرير يرصد "الدستور" أبرز الأوبئة التي ضربت الغرب وتسببت في سقوط آلاف القتلى:

الطاعون الأسود

شهدت أوروبا عامي 1348 م و1349 م ما عرف باسم الطاعون الأسود الذي أسفر عن مقتل نحو 20 مليون شخص.

وذكرت دراسة صدرت عام 2018 أن البشر كانوا المسئولين عن العدوى في ذلك الوقت وليس الفئران.

طاعون لندن العظيم

شهدت العاصمة البريطانية عامي 1665م و1666 م ما عرف باسم طاعون لندن العظيم والذي وصلها قادمًا من هولندا والذي تجاوز عدد ضحاياه الـ 100 ألف شخص وهو ربع عدد سكان المدينة حينئذ، بحسب موقع history.com.

الحمى الصفراء

انتشر وباء الحمى الصفراء بمنطقة فيلادلفيا الأمريكية عام 1793 وتسبب في مقتل حوالي خمسة وأربعين ألف شخص، بحسب موقع history.com.

الطاعون العظيم بمدينة مارسيليا الفرنسية

في عام 1720 ضرب مدينة مارسيليا الفرنسية الطاعون العظيم الذي قتل في أيام 100 ألف شخص أيضًا.

الأنفلونزا الإسبانية

هى جائحة قاتلة انتشرت فى أعقاب الحرب العالمية الأولى في أوروبا في عام 1918، وقد أودت بحياة ما يتراوح بين 40 و50 مليون شخص، ووفقًا لدراسة نشرتها بي بي سي عام 2018 كان عدد الضحايا كبيرًا لأنه في عام 1918، كانت الفيروسات لا تزال حديثة الاكتشاف.

انفلونزا الخنازير

انتشر وباء إنفلونزا الخنازير في عام 2009، وقد اكتشف أولا في المكسيك في أبريل من ذلك العام، قبل أن ينتشر في العديد من دول العالم.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن إنفلونزا الخنازير من أكثر الفيروسات خطورة حيث يتمتع بقدرة تغير سريعة، هربا من تكوين مضادات له في الأجسام التي يستهدفها، وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية في عام 2010 عن وفاة 18 ألف شخص جراء الوباء.

الجدري

دمر الجدرى السكان الأصليين في أستراليا، ما أدى إلى مقتل حوالي 50% منهم في السنوات الأولى من الاستعمار البريطاني، كما قتل العديد من النيوزيلنديين الماوريين، وفي الفترة ما بين (1848-1849).

فيروس هانتا

إنتشر الفيروس في البداية في كل من أمريكا وتشيلي والأرجنتين، حيث عرف سابقا باسم فيروس "الأنديز"، فيما يعرف المرض في أمريكا باسم المتلازمة الرئوية لفيروس هانتا، لكن في أوروبا وآسيا يعرف باسم الحمى النزفية مع المتلازمة الكلوية، لكنه ليس شديد الفتك مقارنة بالأوبئة السابقة.

كورونا « كوفيد 19»

أصبحت أمريكا ودول أوروبا أكثر الدول المتأثرة بوباء كورونا، الذى أودى بحياة أكثر من 68 ألف شخص، وإصابات تجاوزت المليون وربع المليون.

وتعتبر أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية في الخط الأول لمواجهة الفيروس، الذي ظهر في ووهان الصينية وانتقل منها إلى باقي دول العالم.