الأحد 05 أبريل 2020 الموافق 12 شعبان 1441

«ثقافة الجيزة» تناقش دور المرأة فى المجتمع عبر العصور

الثلاثاء 25/فبراير/2020 - 11:01 ص
ثقافة الجيزة
ثقافة الجيزة
آلاء حسن
طباعة
أقامت الهيئة العامة لقصور الثقافة بثقافة الجيزة مجموعة متنوعة من الأنشطة الثقافية والفنية، حيث نظمت مكتبة صول الثقافية ندوة عن «تنظيم الأسرة».

حيث أدارت الندوة الدكتورة زينب رمضان، التي أكدت أهمية تنظيم النسل للمرأة من الناحية الصحية والبدنية، ليساعد على الحد من الصعوبات الاقتصادية المصاحبة لكثرة الأولاد، بالمباعدة بين كل حمل وآخر، والذي ينعكس على وضع الأسرة الصحي والاجتماعي، بالإضافة إلى تخفيض نسبة وفيات الأمهات، وتحمي المباعدة بين كل ولادة من العديد من الأخطار، علاوة على فوائد تنظيم الأسرة على صحة الأبناء، كما أوضحت الوسائل والطرق العلمية للتنظيم.

عقدت مكتبة القطوري الثقافية محاضرة بعنوان «دور المرأة فى المجتمع»، أوضحت أن المرأة عبر العصور القديمة والحديثة تميزت بمشاركتها الفاعلة في شتى المجالات؛ فلعبت دور الشاعرة والملكة والفقيهة والمحاربة والفنانة، وما زالت المرأة حتى العصر الحالي تتعب وتكد في سبيل بناء الأسرة ورعاية البيت، حيث تقع على عاتقها كأم مسئولية تربية الأجيال، وتتحمل كزوجة أمر إدارة البيت واقتصاده، وذلك ما يجعل المهام التي تمارسها المرأة في مجتمعاتنا لا يمكن الاستهانة بها، أو التقليل من شأنها.

كما أشارت إلى مؤتمر بكين عام 1996، حيث ازداد الاهتمام بقضية تمكين المرأة، وإتاحة الفرصة لها لممارسة دورها بفعالية مثل الرجل، والمساهمة في صنع القرار في مختلف مجالات الحياة الثقافية، الاجتماعية، السياسية، والاقتصاديّة.

أعدت مكتبة الأقواز الثقافية حوارًا ثقافيًا حول «فيروس سى»، تناول أسباب الإصابة به، طرق الوقاية منه، بينما ناقشت مكتبة الناصرية الثقافية قصة «السمكة توتو» تأليف محمد عبدالواحد، التي تضمنت تعميق قيم التعاون والوحدة في مواجهة المخاطر، كما نفذت مكتبة كفر حكيم الثقافية ورشة فنية «إعادة تدوير» لتنفيذ وتصميم «ساعة حائط» باستخدام الكرتون، الفوم، وورق الكانسون.

قدمت مكتبة أطفيح الثقافية حوارًا عن «بر الوالدين» بمدرسة مصطفى رأفت، تناول الحديث عن ضرورة طاعة الوالدين، حسن معاملتهما، إظهار الحب والاحترام لهما، مساعدتهما بالجهد والمال، كما أمرنا الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم، بينما أقامت مكتبة ساقية مكي الثقافية ورشة فنية لتعليم «الرسم والتلوين»، كما نفذ قصر ثقافة 6 أكتوبر ورشتين فنيتين، تضمنت الأولى إعادة تدوير مخلفات البيئة لتنفيذ عمل فني على شكل «زرافة»، باستخدام السي دي والفوم، والأخرى «رسم وتلوين».

نظم بيت ثقافة طموة محاضرة بعنوان «الإدمان» دارت حول أنواع الإدمان، العوامل المؤدية للإدمان، مخاطره، طرق الوقاية منه، ودور الأسرة والمجتمع في الحد من انتشار هذا الخطر، كما نفذ بيت ثقافة بنها ورشة حكي عن «الريف المصري» تناولت بالشرح الحديث عن عادات وتقاليد المجتمع الريفي، مظاهر تطور الحياة الريفية عن ذي قبل، بالإضافة إلى طرح نماذج للرموز الوطنية والشخصيات العامة التي تنتمي جذورها إلى الريف المصري، مثل الرئيس الراحل أنور السادات، السيدة أم كلثوم، الأديب عبدالتواب يوسف، وغيرهم.

نفذت مكتبة إمبابة الثقافية ورشة فنية لتنمية مهارات «الرسم والتلوين»، بمدرسة الوراق، بينما أقام قصر ثقافة الجيزة ورشة فنية لتصميم «ورود» باستخدام المناديل الورقية وتوظيفها في تزيين كارت معايدة، بالإضافة إلى ورش تدريب على «التمثيل والفنون الشعبية».

عقدت مكتبة البحر الأعظم الثقافية محاضرة بعنوان «سلوكيات البنات فى سن المراهقة» بمدرسة الجيزة الثانوية بنات، بالإضافة إلى مسابقة فى المعلومات العامة، كما نظمت المكتبة حوارًا ثقافيًا حول «علاقة الآباء بالأبناء»، مع استكمال برنامج التدريب على نظام «الويندوز»، بجانب ورش تعليم وتحسين الخط العربى، ورشة فنون مسرحية، ورشة تدريب على الفنون الشعبية، بجانب عرض فيلم كارتون «تيمون وبمبة».

أقام بيت ثقافة صفط اللبن محاضرة بعنوان «كيفية التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة»، أكدت أن ذوي الاحتياجات الخاصة جزء لا يتجزأ من المجتمع، وأن تأهيل ودمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع يقتضي بالمقام الأول تأهيل الأسوياء للتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة، بينما قدم بيت ثقافة البراجيل ورشة لاكتشاف المواهب في مجالات «الشعر والغناء».

عقد بيت ثقافة الصف أمسية شعرية لمناقشة بعض الأعمال الأدبية لشعراء نادى الأدب، أدارها الشاعر صبري سلامة، رئيس نادي أدب الصف ورئيس نادى أدب الجيزة المركزي، بينما أجرى بيت ثقافة المتانيا حوارًا ثقافيًا عن «تعامد الشمس على معبد أبو سمبل»، تناول ظاهرة تعامد الشمس على وجه رمسيس الثانى بمعبده الكبير بمدينة أبوسمبل، هذه الظاهرة الفرعونية الفريدة التى جسدها القدماء المصريون منذ آلاف السنين، والتى تعد واحدة من أهم الظواهر الفلكية، التي تحدث فى يومي 22 أكتوبر و22 فبراير من كل عام وهما يوما مولده ويوم تتويجه ملكا على مصر.

قدم بيت ثقافة كرداسة محاضرة بعنوان «العلاقة بين الآباء والأبناء»، أوصت بضرورة اتباع أوامر الله سبحانه وتعالى بحسن معاملة الوالدين وبرهم، وحذرت من السلوكيات المرفوضة التي ينتهجها بعض أبناء الجيل الحالي تجاه والديهم التي انتشرت في الآونة الأخيرة من عقوق وجحود، ونكران لفضلهم، وأشادت ببعض النماذج الإيجابية من واقع المجتمع المصري كقدوة مثالية في بر الوالدين والإحسان إليهم، كما نفذ البيت فقرة ترفيهية تضمنت عرض «المهرج» الذي قدم فقرات كوميدية متنوعة وألعابًا ترفيهية مختلفة، بالإضافة إلى ورشة فنون تشكيلية لتصميم «ماسكات للوجه» باستخدام الفوم، إلى جانب تنفيذ فقرة لاكتشاف وتقديم المواهب الصغيرة.

أعدت مكتبة سقارة الثقافية ورشة فنية لتعليم فن «رسم الأبعاد والتناسب»، كما نفذت مكتبة منشأة البكاري الثقافية والكوم الأحمر الثقافية ورشتين فنيتين، الأولى باستخدام الفوم جليتر لتصميم باقة من الورود، بينما تناولت الأخرى رسم لوحات فنية عبرت عن جمال الطبيعة.