الأحد 05 أبريل 2020 الموافق 12 شعبان 1441

ليس كما هو شائع.. حقيقة جملة «مفيش فايدة» لسعد زغلول

السبت 25/يناير/2020 - 12:11 ص
 سعد زغلول
سعد زغلول
وائل توفيق
طباعة
كشف الكاتب الصحفي إبراهيم عبدالعزيز، المعنى المقصود من كلمة "مفيش فايدة" المنسوبة للزعيم سعد زغلول كما هو شائع بين الناس.

وأوضح "عبدالعزيز"، في كتابه "حافظ محمود..أول عضو في نقابة الصحفيين يتذكر"، أن الكالمة يرددها الناس على أساس أنها تعبيرًا عن اليأس والإحباط، لكن الثابت تاريخيًا، كما سعى لتوضيحه الصحفي حافظ محمود أصغر رئيس تحرير عرفته مصر، وأول عضو في نقابة الصحفيين عام 1941، في أول مقاله له في جريدة "السياسة" الأسبوعية عام 1937، أن عبارة "مفيش فايدة" قالها الزعيم سعد زغلول لزوجته عندما قدمت له الدواء قبل لحظات وفاته بوقت قليل.

وعبر الزعيم سعد زغلول لزوجته "صفية"، وفقًا للرواية، عن فقدانه الأمل في نتائج الدواء، بل أنه يزيد حالته الصحية سوءًا وتدهورًا.

واعتمد حافظ محمود في تأكيده لواقعة الجملة "مفيش فايدة" على السيدة صفية زغلول، التي أكدت له ما ذكره في مقاله، فلم يمر اليأس والإحباط لوجدان الزعيم سعد زغلول في حياته أبدًا.