جريدة الدستور : «الأغنيات الحزينة لبنت الحطاب».. ديوان جديد للشاعرة أمل جمال (طباعة)
«الأغنيات الحزينة لبنت الحطاب».. ديوان جديد للشاعرة أمل جمال
آخر تحديث: الجمعة 05/06/2020 07:40 م نضال ممدوح
الشاعرة أمل جمال
الشاعرة أمل جمال
صدر حديثا عن سلسلة أصوات أدبية، والتي تصدرها هيئة قصور الثقافة، أحدث إبداعات الشاعرة أمل جمال، ديوان "الأغنيات الحزينة لبنت الحطاب". وهو الديوان هو الثامن في مسيرتها الشعرية التي ضمت فضاء لجناح- لا وردة للحرب- زهوري السوداء السرية- كأنها أنا لا أسميك - من أجل سحابة – حدث في مثل هذا البيت – الذي ترجم وطبع ونشر بأمريكا.

وعن الديوان قالت "جمال" لـ"الدستور" يضم الديوان ثلاثا وثلاثين قصيدة قصيرة. ومكثفة الأجواء قليلة المفردات ودالة لا تخلو من جمال الصور الشعرية والرقة التي يكملها الجو الخرافي للغابة الذي تدور فيه أحداث القصائد كما تدور في الواقع اليومي المعاش.

تمثل المرأة والرجل والعمود الفقري للتجربة الشعرية في هذا الديوان٬ والتي هي أشبه ما تكون بالدانتيلا في رقتها وتطريزها بدقة وأناقة لترسم لوحة مكتملة هي الديوان.

من قصائد الديوان:
للكائنات الجميلة
التي لا تقتلني سأمضي
للفراشات
وللسحب
ولشجرة عجوز تعرف حزني
تسند ظهري
دونما كلمة
وتظلني
وأنا نائمة فوق ذراعي
أحتضن جراحي التي تضيء
حين تجيء إلى أطراف الغابة
فلا تقترب من دمي.

يشار إلى أن أمل جمال أصدرت حتى الآن عشرين كتابا في مسيرتها الإبداعية المنوعة بين الشعر وغيره من فروع الأدب للأطفال. في مجال النقد الأدبي قدمت إطلالة وحوار المساحات. وفي مجال الترجمة قدمت للمكتبة العربية الشاعر الأمريكي الكبير سام هاميل في ديوانين هما الجنة تقريبا ويقاس بالحجر. أما الأطفال فقط قدمت لهم عددا من القصص وديوان شعر وقصصا مترجمة أيضا منها القطة التي قالت لا- السنجاب الأحمر- العصفور الأزرق - حين يحكم الثعلب وغيرها.