رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 05 مارس 2021 الموافق 21 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أنور إسماعيل.. أشهر تجار المخدرات في السينما مات بجرعة هيروين زائدة

الأربعاء 27/يناير/2021 - 08:16 م
أنور إسماعيل.
أنور إسماعيل.
طباعة
"عبده القماش"، هو أحد الأسماء التي اشتهر بها الفنان الراحل أنور إسماعيل، والذي قدم شخصية تاجر المخدرات في فيلم "النمر والأنثي" ويظل الدور من الأدوار المحفورة في ذاكرة الجمهور والمرتبطة بالأداء المميز للفنان أنور إسماعيل، والذي توفي عن طريق جرعة زائدة من المخدرات ووجد في شقته بعدها بأيام في ظروف يحيطها الغموض.

الفنان أنور اسماعيل من مواليد الشرقية في العام 1929، وهو أحد أفراد أسرة فنية فشقيقاه هما الموسيقار علي إسماعيل والفنان على إسماعيل، وقد تخرج في كلية التجارة ثم معهد التمثيل عام 1959، وبدأ حياته العملية مدرسًا للمسرح في وزارة التربية والتعليم، حتي انتقل للعمل بالمسرح القومي، وهو المدخل الذي فتح له أبواب الشهرة وإظهار موهبته الفنية ليقدم أكثر من 150 عملًا فنيًا ما بين السينما والمسرح والتليفزيون.

على طول مشواره الفني لم يحصل على دور البطولة المطلقة، ودائمًا ما كان يظهر بدور الرجل الثاني أو في دور ثانوي، ورغم ذلك كان يضيف لمساته الخاصة على الادوار فيجعلها تظل عالقة في أذهان المتابعين له.

ومن أشهر أعماله أفلام " المدبح – الإرهاب- آه يا بلد آه " ومسلسلات " عصفور النار- الطبري- الأيام – ألف ليلة وليلة" وغيرها من الأعمال التي وصلت لما يزيد على 150عملًا فنيًا.

وجاءت نهاية الفنان أنور اسماعيل غامضة فقد عثر عليه في شقة مفروشة بحي السيدة زينب بالقاهرة بعد أيام من وفاته، نتيجة خروج رائحة من الشقة، وحينما جاءت الشرطة وجدته متوفي عاريًا إثر جرعة زائدة من مخدر الهيروين، وأنه كانت هناك ليلة ساخنة مع سيدة وتوفي على إثر هذه الليلة دون أن يعرف أحد حقيقة ما حدث وتظل نهاية أشهر تجار مخدرات السينما المصرية غامضة.