رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 08 مارس 2021 الموافق 24 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

الفصول الذكية.. كلمة السر لحل أزمة تكدس الطلاب في المدارس

الأحد 24/يناير/2021 - 12:36 م
الطلاب في المدارس
الطلاب في المدارس
سمر محمدين
طباعة
باتت مشكلة التكدس بالفصول الدراسية أزمة في مختلف المدارس على مستوى الجمهورية، لذا تحاول الحكومة جاهدة حلها بمختلف الطرق الممكنة، من خلال استحداث طرق إيجابية وذكية تواكب عصر التكنولوجيا الذي نعيشه الآن.

ومؤخرًأ أعلن طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عن ارتفاع معدلات الطلاب في المدارس سنة بعد سنة، وهو الأمر الذي يتطلب حوالي 130 مليار جنيه لبناء ما يقرب من 250 ألف فصل جديد.

وتابع شوقي في حديثه في الجلسة البرلمانية، عن حجم زيادة الطلاب بواقع 800 ألف طفل سنويًا، مستنكرًا هذا الوضع في ظل بناء 15 ألفا فصل فقط في العام الواحد.

ومن هنا عزمت الدولة على تبني فكرة إنشاء الفصول الذكية، وهي إحدى الوسائل المستحدثة التي يمكن استخدامها كمدارس أو حضانات، على أن يتم أولا بناء المصانع التي تتخصص في تنفيذ تلك الفصول الذكية.

و تستهدف الفصول الذكية خلق بيئة جيدة لتحسين جودة التعليم والدراسة للأطفال والطلاب، ومن ناحية أخرى تحسين بيئة التدريس للمعلمين وخاصة في المدن والمحافظات التي تتكدس بالتعداد السكاني، وتتناسب أيضًأ مع مناطق منخفضة السكان، وتعد أحد الحلول المبتكرة التي تسعى وزارة التربية والتعليم إلى تنفيذها، خاصةً وكونها يمكن تركيبها بسهوله كأحد السبل التكنولوجية والهندسية للتخفيف من أزمة التكدس بالفصول.

و بلغ عدد المدارس في العام الدراسي 2015 – 2016 إلى 52022 مدرسة، بإجمالي فصول 473568، فيما ارتفعت في العام الدراسي التالي 2016-2017 وصلت إلى 52664، كما تطورت وزادت الأعداد لتصل إلى 53587 في العام الدراسي 2018، وفي عام 2019 وصل عدد المدارس إلى 55214 في العام الدراسي، وارتفعت هذه الأعداد في العام الدراسي 2020، لتصل إلى 56569 مدرسة، وذلك وفقًا للإحصائيات التي أعلنتها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

وارتفع عدد طلاب المدارس في مصر بمختلف المراحل الدراسية ما قبل التعليم الجامعي من 19 مليون و929 الف و587 طالبا، في العام الدراسي 2015 - 2016، إلى 23 مليون و567 ألف و60 طالبا في العام الدراسي 2019 - 2020.