رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 28 أكتوبر 2020 الموافق 11 ربيع الأول 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

شهدت المراكز التكنولوجية اقبالًا كبيرًا من المواطنين لتقديم طلبات التصالح في بعض مخالفات البناء وسداد 25% جدية تصالح خاصة بعد الاجراءات التي اتخذتها الدولة مؤخراً

تزايد الإقبال بأسيوط على تقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء

الإثنين 21/سبتمبر/2020 - 12:42 م
جريدة الدستور
أسيوط - محمد أبو شادي:
طباعة
شهدت المراكز التكنولوجية إقبالًا كبيرًا من المواطنين لتقديم طلبات التصالح في بعض مخالفات البناء، وسداد 25% جدية تصالح خاصة بعد الإجراءات التي اتخذتها الدولة مؤخرًا وتقديم العديد من التسهيلات.

وأكد اللواء عصام سعد، محافظ أسيوط، أن المراكز التكنولوجية بجميع المراكز والأحياء تستقبل المواطنين على مدار اليوم خلال الفترتين الصباحية والمسائية وطوال أيام الأسبوع، بما فيها أيام الإجازات والعطلات، واعتبارها أيامًا عادية لتلقي طلبات التصالح في مخالفات البناء، واستقبال المواطنين لسداد جدية التصالح لخدمة المواطنين على مدار اليوم.

وأوضح محافظ أسيوط، أن المراكز التكنولوجية بأحياء ومراكز المحافظة خاصة المراكز التكنولوجية بحي غرب ومراكز منفلوط وديروط والقوصية وأبوتيج وساحل سليم ومركز أسيوط، تشهد إقبالًا كبيرًا من المواطنين لتقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء وسداد جدية التصالح وفقًا لأحكام القانون رقم 17 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية، والقانون رقم 1 لسنة 2020 ولائحته التنفيذية، وقرارات رئيس مجلس الوزراء.

وأشار المحافظ، إلى تكليف قيادات المحافظة (نائب المحافظ، المهندس عمرو عبدالعال، واللواء دكتور حسين الجندى، السكرتير العام، والمهندس نبيل الطيبى، السكرتير المساعد)، فضلًا عن رؤساء المراكز والأحياء بالمتابعة سير العمل، ومراجعة ملفات التصالح والطلبات وتقديم التسهيلات اللازمة للمواطنين، وتطبيق القرارات والإجراءات التي تم إقرارها مؤخرًا، تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية وتكليفات الحكومة، للتسهيل على المواطنين المتقدمين للتصالح على تلك المخالفات لسرعة تقنين أوضاعهم وفقًا للاشتراطات القانونية.

وناشد محافظ أسيوط، المواطنين الجادين في سرعة التوجه إلى المراكز التكنولوجية، والتقدم بطلبات تصالح وسداد جدية التصالح 25% من قيمة الرسوم المستحقة للمخالفة، وتقنين أوضاعها عن طريق التصالح وفقًا للقانون وسرعة التقدم بطلبات التصالح قبل انتهاء المهلة التي حددها القانون، مؤكدًا على استمرار حملات إزالة مخالفات البناء والعقارات المخالفة للحد من المخالفات.