رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الجمعة 18 سبتمبر 2020 الموافق 01 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

مأساة كاميليا كما يرويها رشدى أباظة.. "أمها باعت ملابسها الداخلية بالقطعة"

الإثنين 03/أغسطس/2020 - 11:54 ص
رشدي أباظةو كاميليا
رشدي أباظةو كاميليا
ايهاب مصطفى
طباعة
بعد وفاة الفنانة كاميليا سقط رشدي أباظة فاقدًا للوعي، وحين يعود كان يصرخ بقوة ويمزق وجهه وكفه ويحطم أي شىء يقابله في المستشفى الإيطالي، فيرجعه الأطباء إلى الغيبوبة مرة أخرى بالمخدر، وبعد 17 يوما من مصرع كاميليا أفاق رشدي أباظة وكان أول ما فعله هو أن أرسل إلى أمه لكي تشتري شقة كاميليا بكل ما فيها من محتويات، حسب ما قال رشدي أباظة لمجلة الشبكة.

ويكمل رشدي:" طلبت من والدتي أن تشتري شقة كاميليا بكل ما فيها، وأن تدفع فيها مهما كلفها من أموال، وأن تغلقها وأوصيتها:" إياك يا أمي أن تتركي مخلوقًا يدخل شقتها، وادفعي فيها أي ثمن يطلبونه"، وطلبت منها أن تحفظ مفتاحها حتى أعود.

يواصل رشدي:" وجاءني خطاب مروع من أمي، ذهبت إلى الشقة فوجدت أن أم كاميليا تبيع أثاثها بالمزاد العلني، ويرتفع صوت الدلال وهو يعلن عن ملابسها الداخلية، حتى ملابسها الداخلية، وبكت أمي على كاميليا وهي تراها تباع بهذه الطريقة، أما أم كاميليا فقد وقفت كالجلاد الذي ينتظر أجره بعد عملته، وارتفعت حرارة أمي ومرضت أسبوعًا كاملًا بعد هذا المشهد.

الكلمات المفتاحية