الجمعة 10 أبريل 2020 الموافق 17 شعبان 1441

إيناس عبدالدايم: ما زلنا نجني ثمار إنجازات فاروق حسني في الثقافة

الثلاثاء 21/يناير/2020 - 08:47 م
إيناس عبد الدايم
إيناس عبد الدايم
جمال عاشور
طباعة
قالت الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة، إن الثقافة والمؤسسات الثقافية وسيلة مهمة للحفاظ على هوية البلاد، مؤكدة أن المؤسسات الثقافية الخاصة تلعب دورا كبيرا في تنمية المجتمع وتطويره.

وأضافت أن الثقافة تلعب دورا كبيرا في رفع الوعي، ومواجهة الفكر الظلامي والتطرفي، مؤكدة أن وزارة الثقافة ستنظم معرضا للفائز بجائزة فاروق حسني في قاعة أفق، مشيرة إلى أن الدور الذي يقوم به فاروق حسني للثقافة، ليس جديدا عليه، فهو قدم الكثير للثقافة، ما زلنا نجني ثمارها حتى الآن.

جاء ذلك خلال حفل إعلان أسماء الفائزين لجائزة الفنون، التي أطلقتها مؤسسة فاروق حسني للثقافة والفنون لعام 2020، بحضور الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، والدكتور زاهي حواس، والإعلامي مفيد فوزي، الفنان أشرف رضا، والدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية، والدكتور مصطفى الفقي، وعدد من الشخصيات.

وكانت مؤسسة فاروق حسني للثقافة والفنون، قد أعلنت في وقت سابق عن أسماء المتأهلين لنيل الجائزة بعد تصفية الأعمال المُقدمة، وقال الفنان فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق ورئيس مجلس أمناء المؤسسة، "إنه وجد المستوى الفني للكثير من الأعمال جيدًا للغاية، وأن الكثير من المتقدمين جاءوا من خارج المدن الكبرى، وهو ما يدل على ارتفاع الوعي التشكيلي في ربوع مصر".

مؤسسة فاروق حسني للثقافة والفنون بمقرها بالزمالك، تضم العديد من لوحات وزير الثقافة الأسبق فاروق حسني، وعددا من مقتنياته من التماثيل المصرية والعالمية، وتهتم المؤسسة بجميع فروع الإبداع في شتى مجالاته، معتمدةً على مكونات الثقافة وفق مفهوم بأنها قادرة على استيعاب كل الممارسات الإبداعية للإنسان وتنميتها.

كما تعمل مؤسسة فاروق حسني على خلق مجال جذاب للشباب، ودعم أصحاب الطاقات الإبداعية الخلاقة والمواهب الأصيلة.

كانت المؤسسة حصلت على التصديق الرسمي من وزارة التضامن الاجتماعي، في العاشر من يونيو الماضي، تمهيدًا لبدء نشاطها الثقافي والفني.