الثلاثاء 25 فبراير 2020 الموافق 01 رجب 1441

تيار «المردة» اللبناني: جبران باسيل يعرقل تشكيل الحكومة

الثلاثاء 21/يناير/2020 - 02:45 م
جبران باسيل
جبران باسيل
ا ش ا
طباعة
قال رئيس تيار «المردة» اللبناني الوزير السابق سليمان فرنجيه، إن وزير الخارجية رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، يعطل تشكيل الحكومة الجديدة ويعرقل الانتهاء من تأليفها، بإصراره على الحصول على حصة وزارية تشكل "الثُلث المعطل" على نحو يدفع بلبنان برمته نحو الهاوية.

وأكد فرنجيه – في مؤتمر صحفي عقده اليوم، لاستعراض موقف الكتلة النيابية لتيار المردة إزاء مسار التأليف الحكومي – أن تيار المردة لم يعرقل مطلقا تشكيل الحكومة، وعرض أن تتألف من دون مشاركة منه، على أن يمنحها الثقة النيابية في البرلمان.

واعتبر أن غضبة المواطنين اللبنانيين وانتفاضتهم المستمرة منذ 17 أكتوبر الماضي ومعظم مطالبهم مُحقة، لأن الشعب لم يعد يطيق الممارسات الصادرة عن معظم مكونات الطبقة السياسية الحاكمة.

وأوضح أن تيار المردة طلب منذ البداية في مفاوضات تشكيل الحكومة مع رئيس الوزراء المكلف الدكتور حسان دياب، أن يُعطى التيار مقعدا وزاريا ثانيا باعتبار أنه الطرف المسيحي الثاني في عملية التأليف الحكومي في ظل عدم مشاركة حزب القوات اللبنانية، وعدم حصول أي طرف سياسي على الثُلث المعطل داخل الحكومة، باعتبار أنها تتشكل من فريق سياسي واحد هو تحالف قوى الثامن من آذار السياسي.

وأضاف فرنجيه: "الثُلث المعطل لم يُستعمل مطلقا بالطريق الإيجابية، وإنما بطريقة سلبية رسخت العرقلة والتعطيل، ومن ثم أوضحنا موقفنا أنه لا ينبغي لأي طرف سياسي ستتشكل منه الحكومة، أن يحصل على هذا الثُلث".

وأشار إلى أن تيار المردة لم يحسم قراره بالمشاركة في الحكومة المقبلة من عدمه، غير أنه لن يعرقل تأليفها وسيعطيها عقب تشكيلها الثقة في البرلمان، إيمانا من التيار بوجوب الوقوف إلى جوار حلفائه ودعمهم لاسيما حزب الله وحركة أمل.

ولفت إلى أن لبنان يمر بمرحلة صعبة تقتضي من الحراك الشعبي أن يعطي الفرصة للحكومة المقبلة، خصوصا في ظل الأوضاع شديدة التدهور التي تشهدها البلاد.