رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 الموافق 09 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

تحرير مهندس خطف بسبب خلاف على 126 ألف جنيه بالجيزة

الأربعاء 15/يناير/2020 - 01:04 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
عمرو المزيدي - شريف عبد الغني - حسام فوزى جبر
طباعة
نجحت الأجهزة الأمنية، اليوم الأربعاء، في ضبط المتهمين بخطف مهندس من محافظة الجيزة، واحتجازه لوجود خلافات مالية مع مالك شركة بمركز بسيون بمحافظة الغربية.

كانت الأجهزة الأمنية تلقت بلاغا من كلٍ من ربة منزل، ومالك شركة توريدات، أنه حال توجه شقيق الأولى مهندس وشريك الثانى إلى مقر الشركة، فوجئ بقيام مالك شركة أخر، وبرفقته آخرين باصطحابه عنوة من أسفل مقر الشركة إلى داخل إحدى السيارات، وفروا هاربين.

وعللا ذلك لوجود خلافات مالية بينهما، حيث أن المجنى عليه مدين للمشكو فى حقه بمبلغ 126 ألف جنيه قيمة توريد مواد غذائية.

وبسؤال 4 من العاملين بالشركة، أيدوا ما جاء بأقوال المُبلغان، وأضافوا أن المشكو فى حقه حضر إلى الشركة، للمطالبة بالمبلغ المالى ولدى فشله فى الحصول عليه، انتظر المجنى عليه أسفل الشركة واصطحبه وهرب.

تم تشكيل فريق بحث جنائى بمشاركة قطاع الأمن العام والبحث الجنائى بمديرية، أسفرت جهود الفريق عن أن وراء ارتكاب الواقعة مالك الشركة بالإشتراك مع 4 آخرين، وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم بالتنسيق مع مديرية أمن الغربية، وتم ضبط ثلاثة من المتهمين حال استقلالهم السيارة المستخدمة فى إرتكاب الواقعة.

وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكابهم للواقعة بالإشتراك مع باقى المتهمين، بتحريض من مالك الشركة المذكور لذات الخلافات المالية، وأضافوا بأن المجنى عليه صحبة المتهمان الهاربان، وبتكثيف جهود ملاحقة وإستهداف المتهمان الهاربان وتضييق الخناق عليهما، تخلوا عن المجنى عليه بطريق مصر- إسكندرية الصحراوى.

بسؤال المجنى عليه قرر اصطحاب المتهمين له من أسفل مقر الشركة، بإدعاء تسليمه لجهاز الشرطة، وعقب استقلاله السيارة معهم عصبوا عينيه، واستولوا على هواتفه المحمولة وقاموا إلقائها بالطريق العام.

و قد تم بإرشاد المجنى عليه ضبط الهواتف بدائرة مركز شرطة طوخ بمديرية أمن القليوبية، كما أضاف بقيام المتهمين بإحتجازه بمنزل، ثم قاموا بنقله إلى مزرعة بطريق القاهرة - الإسكندرية الصحراوي وإطلاق سراحه، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتكثيف الجهود لضبط المتهمان الهاربان.

الكلمات المفتاحية