الثلاثاء 21 يناير 2020 الموافق 26 جمادى الأولى 1441

"قطاع الأعمال" تعلن تفاصيل تحولها الرقمى خلال "Cairo ICT"

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 05:09 م
جريدة الدستور
أسامة الشندويلي -طارق عتمان
طباعة
أعلنت وزارة قطاع الأعمال العام خلال إحدى جلسات المعرض والمؤتمر الدولي للتتكنولوجيا " cairo ict"، التفاصيل الكاملة لخطة تحولها الرقمي كأول وزارة وجهة حكومية تنتهي من خطتها التي نفذها 1200 موظف وشملت مناقصة فازت بها شركات مايكروسوفت و"SAP" ونفذت بنيتها شركتا "وادي النيل" و"فايبر مصر" واستشاري "برايس ووتر هاوس".

وقال المهندس أحمد مسعود مدير مشروع التحول الرقمي بوزارة قطاع الأعمال العام إن الوزارة تستهدف أن يعرف العامل تفاصيل الإنتاج وتكلفته وهو ما تطلب تقسيم الشركات إلى قطاعات وتم تحديد النماذج التي سيتم العمل عليها مثل التصنيع والموارد البشرية والمخازن وهي خطة ERP التي نفذتها الوزارة.

وأضاف أن قطاع الأعمال العام يسبق كل قطاعات ووزارات الدولة لتطبيق خطة الـERP.

وتابع: "نفذت الوزارة خطتها باكثر من 1200 موظف وتم إعداد ورش عمل للاستماع إلى مشاكل العمال داخل الشركات".

وأكد أن مكتب برايس وتر هاوس أعد مناقصة تشمل 60 شركة وتم طرحها بين شركات التطوير التكنولوجي.

قالت المهندسة هدى منصور، العضو المنتدب لشركة "SAP"، إن العام الماضي الشركة قررت النمو في مصر ومضاعفة استثماراتها والوصول بخطة إلى 3 أضعاف.

وأكد المهندس أحمد عبداللطيف المدير الإقليمي لشركة مايكروسوفت، أن وزير قطاع الأعمال له رؤية منذ العام الماضي لإيجاد نقطة نركزية تسهل الاطلاع على أوضاع الشركات المالية والاستثمارية.

وأكد أن مايكروسوفت موجودة في مصر منذ 22 سنة، وبالتالي بدأنا في أواخر التسعينيات ميكنة الخدمات.

وأشار إلى أن دور مايكروسوفت في تحول قطاع الأعمال العام يتمثل في فوز الشركة بتحويل 4 شركات قابضة.

وأكد أسامة قعدان، نائب رئيس شركة فايبر مصر، أن الشركة بخلاف التحول الرقمي لقطاع الأعمال العام شاركت في البنية الأساسية لتطوير التعليم.

وقال المهندس إيهاب سعد رئيس قطاع الاتصالات بشركة وادي النيل، إن الشركة اطلعت على دراسة موسعة لقطاع الأعمال العام لتحقيق أعلى مستوى من تدريب الكوادر ورفع الكفاءة ومنها كيفية تأسيس الموارد البشرية وإعداد النماذج المالية.

وأضاف أن استراتيجية شركة وادي النيل التي بدأت عام 1998 لدعم جميع الوزارات وقامت بعمل جميع مراكز الاتصال في المستشفيات وكذلك وسائل الاتصال في هيئة الإسعاف.

الكلمات المفتاحية