السبت 19 أكتوبر 2019 الموافق 20 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

غدًا انطلاق فعاليات مؤتمر قصيدة النثر بأتيليه القاهرة

الجمعة 20/سبتمبر/2019 - 04:30 م
جريدة الدستور
جمال عاشور
طباعة
تنطلق غدًا فعاليات مؤتمر قصيدة النثر المصرية، في دورته السادسة، والذي يستمر حتى 23 من سبتمبر الجاري، بأتيليه القاهرة للفنون والآداب، بمشاركة جزائرية.

وتحل الجزائر ضيف شرف هذه الدورة، بمشاركة أربعة شعراء هم: إسراء زانة فهيم، ولميس سعيدي، ومحمد بوطغان، بالإضافة إلى الشاعر والناقد د.ميلود حميدة، الذي أعد وقدم "أنطولوجيا قصيدة النثر الجزائرية"، التي تطرح ضمن إصدارات المؤتمر، وتضم قصائد لثلاثة وعشرين شاعرًا وشاعرة، تحت عنوان "الأزمنة المتخيلة: أنطولوجيا النص الشعري النثري في الجزائر".

وضمن إصدارات المؤتمر، كتاب أنطولوجيا قصيدة النثر المصرية، وتضم نصوصًا للشعراء المصريين المشاركين في هذه الدورة والأبحاث والشهادات النقدية التي سوف تشهدها فعالياته على مدار ثلاثة أيام، إضافة إلى كتاب يضم شهادات لمجموعة من شعراء السبعينيات، شاركوا في الدورة السابقة، وتحدثوا عن تجاربهم الشعرية، ومراحل التكوين والنشأة والبدايات، وأهم العلامات الرئيسية فيها، على المستوى الفني والفكري والاجتماعي، وذلك في إطار "مسار" الذي وضعه المؤتمر عنوانًا لهذه التجارب.

ويشهد يوم 21 سبتمبر أول أيام المؤتمر، الجلسة الافتتاحية، تقدمها الإعلامية فاطة السرودى، ثم، الجلسة الأولى، يدير الشاعر محمود قرنى، ويشارك فيها الدكتور شاكر عبدالحميد ببحث "حضور الأشباح وغيابها فى قصيدة النثر المصرية"، الدكتور ميلود حميدة ببحث "الأزمنة المتخيلة: إنتولوجيا النص الشعرى النثرى فى الجزائر"، الدكتور أبواليزيد الشرقاوى ببحث "حضرة النص.. التقشف البلاغى مدخلا لفهم شعرية قصيدة النثر المعاصرة".

بعد ذلك الجلسة الثانية (مسارات)، يدير الشاعر الشاعر عيد عبدالحليم، مسار عبدالمنعم رمضان "مريض بالشعر"، مسار محمود قرنى "كبرت وكبرت معى خطايا".

تأتي بعد ذلك الأمسية الأولى، تديرها الإعلامية فاطمة السرودى، بمشاركة الشعراء: عبدالمنعم رمضان، عماد الغزالى، عيد عبدالحليم، محمد أبوزيد، محمد الكفراوى، محمد بسيونى، محمد بوطغان (الجزائر)، محمد سادات التونى، محمود قرنى، ميلود حميدة (الجزائر).

أما يوم الأحد 22 سبتمبر، الجلسة الثالثة (ذاكرة القصيدة)، يديرها الإعلامى عمرو الشامى، بمشاركة الباحثين: الدكتور صلاح السروى "جدل الكلمات والأشباء فى شعر حلمى سالم"، الناقد أحمد حسن (فضاء الرؤية وجماليات التجربة فى شعر أسامة الدناصورى، ثم الجلسة الرابعة، تديرها الدكتورة نانسى إبراهيم، بمشاركة الباحثين: الدكتورة هويدا صالح "قصيدة النث: التشكيل الجمالى والخطاب الثقافى"، الدكتور ناهد رحيل "حدود التجريب فى قصيدة النثر النثوية- دراسة فى نماذج مختارة"، مريم أشرف "قصيدة النثر من منظور نسوى".

وبعدها الأمسية الثانية، تديرها الشاعرة غادة خليفة، بمشاركة الشعراء: إبراهيم محمد إبراهيم، إبراهيم موسى النحاس، أحمد المريخى، أحمد جمعة، إسراء زانة فيهم "الجزائر"، إسلام سلامة، أسماء حسين، حسونة فتحى، دعاء فتوح، رغدة مصطفى، زيزى شوشة، سيد العديسى.

واخيرًا يوم الإثنين 23 سبتمبر، الجلسة الرابعة (جلسة خاصة)، يديرها الدكتور ميلود حميدة، بمشاركة الباحثين: الدكتور أحمد بلبولة "آخر الشعر آخر العالم: دراسة تفكيكية فى قصيدة النثر المصرية، مدحت صفوت "الإرجاء فى قصيدة النثر المصرية"، والجلسة الخامسة (مسارات)، تديرها الشاعرة إسراء فهيم، مسار أمجد ريان "مدخل لمحاولة كتابة حول تجربتى الشعرية"، مسار عماد غزالى "معضلة الجنة".

ثم الأمسية الثالثة، يديرها الشاعر محمد بوطغان، بمشاركة الشعراء: أمجد ريان، سيد التونى، عبدالله راغب، عربى كمال، كريم عبدالسلام، محمد الروبى، محمد ربيع حماد، مصطفى عبادة، هبة عصام وئام أبوشادى.
ads